القاء الضوء على كتاب "لليوم فقط" لكاتبته سماح حوباني

من اجمل الكتب الي مرت علي، جميل جدا ممتنة لك أ سماح.

اتعب اقول قد ايش كنت مستمتعة وانا اقرأ الكتاب.  الكتاب عبارة عن 25 فكره أو مهارة تقرأ عن مهارة واحدة باليوم وتحاول تطبقها وتستشعرها طول يومك.  ممكن تقرأه القراءه العادية وممكن تطبق فكرتي، الي هي كل يوم اول ما اصحى اعمل كل روتيناتي الصباحية وأول ما اجلس على مكتبي امسك الكتاب وافرالصفحات "بمعنى اقلب الصفحات" وافتح اي صفحة عشوائية وابدأ اقرأ.  الفكرة او المهارة مثل ما سمتها أ سماح متنوعة وكلها تحس تلمس شئ فيك او في يومك كيف مدري بس دا الي صار معايا.  

الأفكار او المهارات الي فيه كالتالي:

- السريان

- اتصل بمشاعرك

- إعتن بجسدك

- الإسترخاء

- الإمتنان

- الأولويات

- الإيجابية

- البهجة

- التركيز

- التغيير

- التوازن

- الثقة بالنفس

- الحب

- الرغبة والشغف

- السلام الداخلي

- الصبر

- العلاقات

- الغفران

- القبول

- القيم

- المرونة

- القناعات

- النية

- عيش اللحظة

- فن السؤال

طبعا انا لي اكثر من سنة وقفت اقراه واليوم وانا بكتب عنه اشتهيت اقرأه تاني وكمان عشان اعطيكم فكره عن المحتوى، فحبدأ فيه تاني.

طلعتلي صفحة " الرغبة والشغف"

بدأت بمقولة " أن نحترق رغبة ونبقى صامتين بشأن ذلك هو أكبر عقاب يمكننا أن نسببه لأنفسنا"

اتكلمت الكاتبة عن الفرق بين الرغبة والشغف وان الرغبة امنية وتظل رغبة و حلم اذا ما حولتها لشغف ودا يعني ان الشغف، ان تأخذ رغبتك لمستوى التفعيل وتحققها وتحولها لشغف.

ذكرت قصة عن الخليفة عمر بن عبد العزيز انه قال:

"إن لي نفسا تواقة، وما حققت شيئا الا تاقت لما هو أعلى منه، تاقت نفسي الى الزواج من ابنة عمي فاطمة بنت عبد الملك فتزوجتها، ثم تاقت نفسي الى الإمارة فوليتها، وتاقت نفسي الى الخلافة فنلتها، والآن يارجاء تاقت نفسي الى الجنة فأرجو أن أكون من أهلها"

اتكلمت انو رغبتنا في الشي وحدها ما حتحركنا ولكن شغفنا هو الي حيحركنا ويوصلنا فلازم نسعى لتحقيق رغباتنا وإن الإنسان بغير رغبات في الحياة يريد تحقيقها " فهو حتما في حالة غير طبيعية".

ما حخرب جزئية الرغبة والشغف عليكم لو حابين تجيبو الكتاب وتستمتعو فيه لمدة 25 يوم.  بس حذكر في نهاية الرغبة والشغف التوكيد الي يجي معها ومع نهاية كل قراءة،

"لليوم فقط سأجمع كل مايرمز لرغبتي من صور وأنظر لها بمشاعر طيبة في هذه اللحظة، وسأكتب كل ما يمكنني فعله لتحقيق هذه الرغبة، وانفتح لأفضل الإحتمالات"

وأخيرا اتمنى تكونو استفدتو من الموجز التعريفي عن الكتاب واتمنالكم حياة مليئة بالرغبات والشغف وتحقيق الأمنيات وتحريكها بشغفكم واتذكرو ان لا شئ مستحيل مع الله. "يأت بها الله إن الله لطيف خبير" آية 16 سورة لقمان.

دمتم بحب، رغبة وشغف،

نبال